مؤسسة حورس للمحاماة زواج وطلاق الاجانب, تأسيس الشركات في مصر, إنهاء مشاكل الاقامه للاجانب في مصر, توثيق عقود زواج عرفي , قضايا محكمة الاسره , تأسيس الشركات , توثيق عقود زواج وطلاق الاجانب , توثيق عقود زواج عرفي , تقنين اقامات الاجانب , القضاء الاداري , القضاء المدني

ايصالات الامانه والشيكات

141

ايصالات الامانه والشيكات
.
اغلب الناس الي لها فلوس عند آخرين بيجيبوا وصل أمانة وبيمضوا الاخر المديون عليه،وساعات تلاقى الطرف الثاني ماضيله علي بياض ويكون الطرف الاول مبسوط بكده ،ويبقي مثلا ممضيه في اول السنة ويتفق معاه ودي أن الفلوس بتاعته لازم يجيبهاله اخر السنة ،ويأتي اخر العام ويتقاعس الشخص المديون عن السداد ومايسددش فيقوم الدائن بملأ وصل الأمانة ويروح الدائن او محاميه لقسم الشرطة لتحرير بلاغ وتذهب للنيابة ومن ثم تقيد كجنحة خيانة أمانة.
أمام ساحة المحكمة،الطرف الثاني (المتهم) بيجيب محامي ويبدأ يقول دفوعه،ولو المحامي فاهم النوعية دي من القضايا هياخد براءة لموكله بأسهل وأيسر طريق، لإعتبارات كتيرة،أولا:هيدفع بمدنية العلاقة وعدم اختصاص المحكمة بنظرها لان مكانها امام المحكمة المدنية مش محكمة الجنح، ثانيا:الاختلاف بين زمن وتوقيت الإمضاء وزمن وتوقيت ملأ صلب الإيصال،وهيطلب تحويلها للخبير،اللي بسهولة جداً هيقدر يثبت اختلاف التوقيت ومن ثم هيكون تقرير الخبير في صالح المتهم اللي هوه مدين أصلا
وبعد كدة بنسبة كبيرة جدا بيحصل علي براءة.
هتقول بس في ناس كتير اخدت احكام بإيصالات أمانة معمولة بالشكل ده،هقولك لو ايصال الأمانة كان بنفس الشكل السابق ذكره ، والقاضي أعطي حكم
فده لايخلو من افتراضين ان الحكم ده صدر غيابي
أو إن المحامي الحاضر عن المتهم لم يفطن للدفوع اللي ذكرناها .
طب أنا كدائن في الوصل أعمل ايه عشان الوصل يكون مفيهوش ثغرات وابقي مطمن لو المدين تعثر واشتكيته بيه:
أولا:وصل الأمانة مكون من ثلاثة أطراف او قانونا
ثلاث أركان هم (المسلم) و (المستلم) و (المستفيد) عشان يكون وصل الأمانة صحيح ومفيهوش أي ثغرات لازم يكون مكتوب فيه الثلاثة دوول،يعني بتذكر في الوصل إن استلم فلان من فلان مبلغ وقدره كذا وذلك علي سبيل الأمانة لتسليمه إلي فلان،فلان الأول ده هوه سعادتك وفلان الثاني ده هو الشخص اللي استلف منك الفلوس وانت عاوز تضمن بوصل الأمانة الفلوس دي،أما الشخص الثالث فده شخص المفروض موثوق فيه لدي حضرتك هتذكر اسمه في الوصل،لانه عشان يكون الوصل صحيح ومفيهوش ثغرة لازم يكون فيه ركن التسليم جائز التحقيق
ومش هيكون جائز التحقيق غير لما يبقي فيه طرف تالت المفروض هيستلم المبلغ
يبقي عشان وصل الأمانه يكون مكتمل الاركان ومفيهوش ثغرات لازم نراعي :
١/ يكون فيه طرف ثالث (مستفيد)في الوصل.
٢/ توقيت كتابة وصل الأمانة لازم يكون هو نفسه توقيت التوقيع أو بصمة المدين.
٣/ متحاولش تكتب تاريخ للوصل يعني متكتبش تم تحريره في كذا عشان متدخلش في جدل هل الدعوي الجنائية بتنقضي بمرور ثلاث سنوات من تاريخ طلب الوصل ولا من تاريخ تحريره فيفضل عدم كتابة تاريخ تحريره .
٤/ لازم تتأكد كويس جدا من عنوان ومحل إقامة صاحب التوقيع وخلي بالك من تاريخ البطاقة لان ممكن تكون منتهية وتم تغيير محل للإقامة اللي فيها.
٥/ لازم يكون التوقيع بتاعه واسمه بشكل طبيعي وواضح،وضمانا بشكل أكبر من الممكن تاخد بصمته بجوار التوقيع.
اعتقد ده كل شيئ بخصوص أيصال الأمانة ونصائحه بالنسبة للدائن،
إيصال الأمانة والشيك ووصفهم الجنائي والفرق بينهم
إيصال الأمانة والشيك
أولا: الشكل القانوني لكل من إيصال الأمانة والشيك
إيصال الامانه:ببساطه هى عمليه يجب ان تتم بين 3 اشخاص مثال محمد اعطانى 30 الف جنيه لاعطيهم لأحمد
فاذا لم اوصلهم لاحمد اكون خائن للامانه اذا ايصال الامانه اذا تم بين شخصين يكون فقد ركن من مصدر قوته ولكن الان يمكن لبعض القضاه قبول ايصال امانه بين طرفين كنوع من الاستثناء)
اذا ايصال الامانه ورقه تتم بين ثلاث اشخاص يتعهد فيها شخص بتوصيل شئ من شخص الى شخص اخر ملحوظه:: قائمه المنقولات التى يوقع عليها العريس تعد من عقود الامانه
الشيك: هناك نوعان للشيك شيك بنكى وهو مسحوب على بنك معين مدون فيه رقم الحساب
وشيك خطى وهو الذى يباع فى المكتبات وتسعى الحكومه لالغاء الشيك الخطى وقد تم بالفعل إلغائه
الوصف الجنائى لكل من الشيك وايصال الامانه:
يجرم الشيك بجريمه شيك لايقابله رصيد قائم
ايصال الامانه يجرم بجريمه خيانه الامانه
وكلاهما من مواد الجنح يعنى ادنى حد للعقوبه 24 ساعه واقصى حد للعقوبه 3 سنوات
حتى الان اعتقد انهما متساويان فى القوه
نأتي لأهم نقطه في الموضوع كله
طرق الدفاع أو الطعن عليهما
أولا : الشيك هناك نص قانوني يقول ( الشيك منزه عن غرضه) حتى لو ثبت للقاضي أن هذا الدين دين مخدرات أو أعمال منافية للآداب
— الشيك كاداه وفاء والشيك كاداه ضمان
فإذا اعترف المتهم بتوقيعه للشيك فلا يملك الحل من 3 حلول الدفع او الحبس أو اثبات ان هذا الشيك أداة ضمان أو ائتمان اى إذا استطاع المتهم أن يثبت أن هذا الشيك أداة لضمان عمله شئ معين وليس دين هنا بسقط الشيك ولكن المفترض او الاصل ان الشيك اداه وفاء ويقع اثبات العكس على المتهم
لانه لو استطاع المتهم اثبات ان الشيك أداه ضمان ضمن الا يحبس وتتحول إلى دعوى مطالبه
ثانيا : إيصال الامانة اذا اثبت المتهم ان ايصال الامانه هذا ناتج عن تجاره غير مشروعه يسقط إيصال الامانه
يجوز للمتهم ان يتمسك ببطلان ايصال الامانه اذا تم بين شخصين فقط لان باتمام ايصال الامانه بين شخصين انتفت عله الايصال وانتفت صله التسليم والتسلم فهو يستلم ليسلم فاذا انتفت صله التسليم والتسلم قد يحكم ببطلان ايصال الامانه
إيصال الامانه
ايصال الامانه هو اكثر صور جريمة خيانة الامانه شيوعا فى الحياه العمليه من حيث هو الاكثر
فى التجاره واثبات الديون والحقوق وصورته الشائعه اليوم ان يسلم احد الاشخاص مبلغا من المال على سبيل الامانه الى شخص اخر ليقوم بتوصيله الى طرف اخر ثالث بحيث اذا لم يقم بتوصيل المبلغ تم تحريك دعوى خيانة الامانه ضده وهى جنحه الحد الاقصى لعقوبتها 3سنوات الايصال عموما يعتبر سند قوى للعقوبه الا انه فى بعض الاحيان يكون فى غاية الضعف خصوصا لو استخدم تلفيقا وزورا
وايصال الامانه الحكم العام فيه انه لا يجوز ان يحرر على بياض اذ لو اثبت المتهم انه كان على بياض
وتم تحريره بمبالغ غير حقيقيه اصبح من السهل الحصول على البراءه فى الدعوى مع بعض
الاجراءات الاخرى لذا فالنصيحه هى ان لا توقع على ايصال امانه على بياض ولا تستوقع احدا
على بياض والدعوى تبدأ حين يحركها صاحب الايصال (المجنى عليه)ضد المتهم موقع الايصال
وهى اما ان تحرك بالطريق المباشر (جنحه مباشره)وهى التى يقوم المحامى بتحريكها عن طريق
النيابه بموجب صحيفة دعوى يتم اعلانها للمتهم او بطريق (الدعوى غير المباشره)عن طريق عمل
محضر فى القسم الذى يحيل المحضر للنيابه التى تقوم بتحديد جلسه لنظر الجنحه والفرق بينهما فى
بعض الاجراءات العمليه ولكن النتيجه واحده وعادةً ما يحكم فيها غيابيا فى اول جلسه فى حالة عدم
حضور المتهم الذى يكون له الحق فى المعارضه فى هذا الحكم والمعارضه هى طريق من طرق
الطعن فى الاحكام الغيابيه فى الجنح اى انه يشترط لطعن بالمعارضه ان يكون فى جنحه او ان يكون
الحكم الصادر فيها غيابيا ومدة الطعن نظريا 10ايام من تاريخ العلم بالحكم الغيابى لذلك فمدة الطعن
عمليا تكون مفتوحه فاذا تم تاييد الحكم فى المعارضعه يكون للمتهم حق استئناف الحكم خلال 10ايام
من صدور الحكم وهى عمليا ايضا مده مفتوحه بعض الشئ اذا من الممكن احضار دليل للعذر عند
التخلف عن الاستئناف خلال الميعاد وهو عباره عن شهاده طبيه بالمرض خلال هذه المده(مالكش
دعوه انت) فاذا حضر المتهم فى الاستئناف ولم يتصالح او يأتى بما يبرؤه اصبح الحكم نهائياً
ولم يعد يمكن الطعن فيه الا بالنقض الذى لن يسعف المحكوم عليه لطول مدة نظر الطعن فى محكمة
النقض سيما وان من شروط قبول النقض شكلا ان ينفذ المتهم العقوبه المحكوم عليه بها، اما اذا لم
يحضر المتهم جلسة الاستئناف فانه يحق له ان يطعن بطريق المعارضه الاستئنافيه وهى تكون اخر
فرص الطعن العادى فان لم يتصالح او يسدد فالحكم سوف يتم تأييده ويصبح واجب النفاذ ولا يكون
له فرصه الا وقف تنفيذ الحكم عن طرق التصالح مع صاحب الدين المجنى عليه الذى يحق له اذا لم
يسدد له المتهم ماعليه من دين ان يرفع دعوى مدنيه يطالب فيها بالمبلغ والتعويض وهو امر يطول
حيث ان الجانب المدنى يستغرق وقتا طويلا
ايصال الامانه المزور
اذا رفع احدهم جنحة ايصال امانه ضدك ولم تكن قد وقعت له او وجدت انه استخدم ايصال امانه
اخر غير الذى وقعته فيكون من حقك ان تطعن بالتزوير فتقرر المحكمه بعد ان تقوم بسداد امانة
الطعن تبدأ من 300جنيه بإحالة الدعوى للنيابه ليتم تحويلك الى الطب الشرعى الذى يبحث طعنك
ويضع تقريرا بحالة الايصال فاذا جاء التقرير ان التوقيع مزور فيتم الحكم بالبراءه وترفع النيابه من
نفسها جنحة تزوير فرعيه ويكون من حقك ان تطالب بالتعويض اذا ثبت التزوير ضد رافع جنحة
الايصال.
ملحوظه:-
كل اجراءات التقاضى والطعن فى الحكم تنطبق على كافة الجنح كما ان معظم ما ذكر ينطبق على
الشيك الا فى بعض الاحكام الخاصه بالشيك وعموما الشيك اقوى واخطر من ايصال الامانه