مؤسسة حورس للمحاماة زواج وطلاق الاجانب, تأسيس الشركات في مصر, إنهاء مشاكل الاقامه للاجانب في مصر, توثيق عقود زواج عرفي , قضايا محكمة الاسره , تأسيس الشركات , توثيق عقود زواج وطلاق الاجانب , توثيق عقود زواج عرفي , تقنين اقامات الاجانب , القضاء الاداري , القضاء المدني

أهم المهارات التي يحتاجها المحامي لممارسة مهنته بشكل محترف           

أهم المهارات التي يحتاجها المحامي لممارسة مهنته بشكل محترف           

0 15

أهم المهارات التي يحتاجها المحامي لممارسة مهنته بشكل محترف

1- التواصل الشفوي:
اتقان اللغة من أهم الأدوات الاساسية والجوهرية للمهنة القانونية والمحترف القانوني عليه إدراك واتقان نقل وإيصال المعلومة بشكل موجز باتساق منطقي و التواصل بشكل مقنع للتعامل مع مواقف وقضايا الرأي العام وكذلك اتقان المصطلحات القانونية وتطويرها.
2- التواصل الكتابي:
وهي الكتابة بأشكالها من كتابة وصياغة الصيغ القانونية المعقدة هي جزء لا يتجزأ من الطبيعة المهنية القانونية. والقانوني المحترف عليه مراعاة ما هو اتقان مهارات الأسلوب الكتابي الرفيع إضافة إلى الجوانب الفنية في المواضيع المختلفة واتقان القواعد اللغوية الأساسيةوايضا مهارات صياغة المستندات القانونية التالية: الالتماسات، الملخصات، المذكرات الداخلية، القرارات، الاتفاقيات القانونية.
3- خدمة (الموكل):
وهي الصناعات التي ترتكز على خدمة الموكلين لا يتجاهل متخصصوها الأمانة الفنية الكافية إضافة إلى تحمل المسؤولية تجاه الموكل وإضافة إلى ذلك يلزم المهني القانوني اتقان ما من مهارات جذب الموكلين والمحافظة عليهم ومهارات خدمة الموكل ومهارات التواصل الفعّال مع الموكلين
4- مهارات التحليل والمنطق المسبب :
لمحترفين القانونيين يجب عليهم مراجعة وهضم كميات هائلة من المعلومات الدقيقة والمعقدة بشكل فعّال كمهارات التحليل القانوني والتفكير المنطقي ومن ذلك مراجعة مستندات واستنباط واستنتاج ما يلزم منها. إضافة إلى القدرة الفائقة على التواصل مع السلطات القانونية المختلفة بشكل جيد وتطوير وتنمية التفكير المنطقي وإتقان مهارتي التنظيم وحلّ المشكلات و القدرة على هيكلة وتقييم وترتيب وتصنيف الحجج.
5- البحث القانوني:
القراءة والبحث في المفاهيم القانونية والاطلاع على السوابق القضائية والأحكام المختلفة والأنظمة ولوائحها وغيرها من المعلومات هو بحد ذاته مهارة قانونية هامة يجب على المهني القانوني مراعاتها ومراعاة ما يلي:-
ا- اتقان مهارات البحث القانوني.
ب- معرفة كيفية تحديد وتحليل الصلاحيات القانونية.
ج- اتقان مهارة فن التفسير القانوني.
د- معرفة واتقان القدرة على الاقتباس القانوني الملائم.
ه- اتقان برمجيات البحث وتطبيقاته بما في ذلك البحث عبر الإنترنت
6- علم التكنولوجيا:
تغيرت الطبيعة القانونية بشكل كبير بفضل التكنولوجيا وأصبحت جزء لا يتجزأ من كل المهام القانونية المختلفة. ولكي تستمر فعالية وكفاءة القانوني في أداء مهامه عليه مراعاة ما يتقن مجموعة متنوعة من برامج معالجة النصوص، والعروض المرئية عن طريق حساب الزمن، وتطبيقات البرمجة المتنوعة.
7- معرفة القانون الموضوعي والإجراءات القانونية
فيجب على جميع العاملين في المهن القانونية حتى الذين هم في بدايات عملهم المهني يجب عليهم معرفة أساسيات القانوني الموضوعي والإجراءات القانونية و يجب عليهم امتلاك معرفة عامة حول الأنظمة القضائية المحلية وأوقات الردود والمهل الكافية لتقديم الدفوع والمستندات والمبادئ الأساسية للقانون في مجالات الممارسة التي يعملون بها والمصطلحات القانونية ذات الصلة –
8- إدارة الوقت: من أساليب التي يجب على اصحاب المهنة تطوير ما يلي:-
ا- تعلم وإجادة أفضل المهارات -عمل المهام المتعددة.
ب- تطوير أخلاقيات المهنة.
ج- القدرة على التوفيق والمواءمة بين مهمات العمل التي تحضى بالأولوية والأهمية القصوى.
د- مهارة إدارة التقويم.
9- تنظيم العمل:
لإدارة كميات كبيرة من الوثائق والبيانات يجب على العاملين في المهن القانونية تطوير مهاراتهم لأفضل المهارات التطويرية والتنظيمية، ومن ذلك القدرة على فرز وترتيب وإدارة كميات كبيرة من البيانات والوثائق والأدلة وغيرها والقدرة على تحديد الأهداف (المعلومات المطلوبة) وفهرستها وخلق هيكلة تنظيمية فعّالة مستقاة من كميات كبيرة من البيانات والمعلومات غير ذات العلاقة،
القدرة على استخدام التطبيقات التقنية التي تساعد في إدارة البيانات ذات الصلة بالقضايا.
10- العمل الجماعي :
التعاون المشترك والمستمر مع كل المحامين لأن سمات نجاح مهنة المحاماة العلاقات بين المحامين بشكل كبير مما قد يوفر فرص التعاون بينهم بمقابل فيما بعد اجذب عدد من المحامين الشباب للعمل لديك واجعلهم يشعرون بأن مكتبك هو مكتبهم حتى يحققون هدفهم وفتح مكتب مستقل .
أعطي لكل شخص الكارت الشخصي ليكون وسيلة أعلانية لك عندما يحتاجك الشخص.