مؤسسة حورس للمحاماة زواج وطلاق الاجانب, تأسيس الشركات في مصر, إنهاء مشاكل الاقامه للاجانب في مصر, توثيق عقود زواج عرفي , قضايا محكمة الاسره , تأسيس الشركات , توثيق عقود زواج وطلاق الاجانب , توثيق عقود زواج عرفي , تقنين اقامات الاجانب , القضاء الاداري , القضاء المدني

ما هو القانون الجنائي؟ وما هو تاريخ القانون الجنائي؟ اشهر محامي جنائي في القاهره

ما هو القانون الجنائي؟ وما هو تاريخ القانون الجنائي؟ اشهر محامي جنائي في القاهره

0 7

ما هو القانون الجنائي؟ وما هو تاريخ القانون الجنائي؟ اشهر محامي جنائي في القاهره

إن القانون الجنائي ساعد على منع الجرائم في البلاد، لأنه يساهم بشكل أساسي في تحديد العقوبة على الجاني، ومن خلال موقع زيادة سوف نقوم بوضع إجابة مفصلة عما هو القانون الجنائي، والأساليب التي اتبعها ذلك القانون في تطبيقه.

خلاصة الموضوع  01129230200

  • ما هو القانون الجنائي؟
  • تاريخ القانون الجنائي
  • كيفية ظهور القانون الجنائي
  • مراحل نشأة القانون الجنائي
    • 1ـ الانتقام الفردي
    • 2ـ مرحلة الانتقام للدولة
    • 3ـ مرحلة الإنسانية
    • 4ـ المرحلة الحديثة
  • أهمية القانون الجنائي
    • 1- حماية مصالح الفرد والمجتمع
    • 2- توفير الأمان للفرد والمجتمع
    • 3- نشر العدالة بين الأفراد
    • 4- مكافحة الجرائم
  • أساليب تطبيق القانون الجنائي
  • أقسام القانون الجنائي
    • 1- القصد الجنائي
    • 2- الفعل الجُرمي
  • مصادر القانون الجنائي
    • 1- قوانين جزائية تتعلق بالتجريم والعقاب
    • 2- الأنظمة الإدارية الجزائية
    • 3- العرف
    • 4- القانون الدولي العام
    • 5- الشريعة الإسلامية
  • اختصاصات القانون الجنائي
    • 1ـ التخصص الذاتي
    • 2ـ التخصص الشخصي
    • 3ـ التخصص الإقليمي
  • صفات يجب توافرها فيمن يريد العمل في القانون الجنائي

ما هو القانون الجنائي؟

يُعد القانون الجنائي أحد أهم فروع القانون العام، فهو يضم العديد من القواعد القانونية، والتي تساعد على تنظيم حق العقوبات.

كما أنه يعمل على تحديد نوع الجناية التي ارتكبها الشخص، والعقوبات المقررة على هذا الشخص على لسان المجتمع، كم أنه يعمل على تحديد الإجراءات التي يجب اتباعها مع الشخص الجاني من بداية فعل الجريمة، وحتى تنفيذ العقوبة عليه.

في نطاق الإجابة عما هو القانون الجنائي، يجب العلم أنه يعمل على تنظيم العلاقات بين الأشخاص والدولة، وفي هذه الحالة تكون الدولة صاحبة سيادة، أي أن القانون يرتبط بسيادة الدولة، لذلك تُعد قواعده آمرة ومن النظام العام، لذلك لا يجوز مخالفتها، ومن يخالف هذه الأوامر يُعرض إلى المسائلة القانونية.

اقرأ ايضا / ازاي تاخد براءه للمتهم ممسوك تلبس – محامي جنائي

تاريخ القانون الجنائي

يعمل القانون الجنائي على المشاركة مع قانون العقوبات في فرض العقوبة على الجاني، ولكنه أولًا يتأكد من ارتكاب الجاني للجريمة، وذلك يقوم به من خلال الاعتماد التام على الأدلة التي تثبت ارتكاب الشخص للجريمة.

في العصور القديمة كان يتم الخلط بين القانون الجنائي، والقانون المدني، وذلك لأنهما مُتشابهان في الكثير من النصوص القانونية.

أول من اهتم بكتابة النصوص الخاصة بالقانون الجنائي الحضارة السومرية، والتي تُعد أول حضارة اهتمت بذلك الأمر، وكان هذا الأمر في عام 2050 قبل الميلاد، وتم ذلك في زمن الإمبراطورية الرومانية.

في عصرنا الحالي يعتمد القانون الجنائي في تطبيقه على النصوص القانونية، والأحكام الدينية، والتي قد تحولت إلى ثوابت، وتساعد في وضع حدود تُعاقب المجرمين.

اقرأ ايضا / حالات التلبس في القانون – محامي جنائي

كيفية ظهور القانون الجنائي

تم تطوير القانون الجنائي حيث عمل على وضع العديد من الوسائل التي تساهم في التقليل من السرقات، ولكن هذا الأمر لم يحدث بسهولة، وإنما قد مر ببعض التطورات، والمراحل التي يجب التعرف إليها من أجل دراسة تاريخ القانون الجنائي جيدًا.

مراحل نشأة القانون الجنائي

كما سبق القول إن تاريخ القانون الجنائي قد مر بعد مراحل في نشأته، وها نحن الآن سنذكر لكم هذه المراحل من خلال الفقرات القادمة:

1ـ الانتقام الفردي

احتوت هذه المرحلة على القبائل، حيث إنهم كانوا يعتبرون من يعتدى على فرد واحد من القبيلة بمثابة الاعتداء على كل أفراد القبيلة، وبناءً على ذلك كانت أفراد قبيلة المجني عليه يجتمعون من أجل الانتقام من قبيلة الجاني.

مما يُشنَّ الحرب بين القبيلتين، وقد تنتهي الحرب بالدم أو قد تكون بهدف الوصول إلى حل يتناسب مع أفراد القبيلتين، ولكن لم يتم الصلح إلا بوضع الشروط التي تُرضي عائلة المجني عليه.

حيث كان الذي يباشر هذه الأمور في القبيلة هو رئيس القبيلة، فكان له زمام الحق بعقاب وتأديب أهل قبيلته، وتكون العقوبة عن طريق الضرب أو الطرد، وقد تصل العقوبة إلى القتل، وبعد ذلك ظهر على مر العصور نظامًا جديدًا، يعرف بالقصاص.

كما أنه في فترة الانتقام الفردي قد ظهر نظام بعد القصاص كان قائمًا على نفي الجاني، ونظام آخر وهو ترك الجاني لأهل المجني عليه، وبعده ظهر نظام تحريم القتل بأوقات محددة.

اقرأ ايضا / اشطر محامي جنائي متخصص في قضايا الجنايات والجنح والنقض الجنائي بالاسكندريه

2ـ مرحلة الانتقام للدولة

هذه المرحلة ظهرت بعد ظهور الدولة، وهنا أصبحت السلطة من تُصرح بالعقاب، ويكون ذلك نيابةً عن أفراد الدولة، وشمل ذلك الأمر جميع الجرائم، وهنا كان العقاب قائمًا على التكفير، وكان وقع العقوبة شديد الصرامة على الجاني، ولم يكن هناك فكرة لإعطاء المجرم فرصة الإصلاح.

3ـ مرحلة الإنسانية

كان يطلق على تلك المرحلة “المرحلة الفلسفية” وكان الأساس هنا تغيير نظام العقوبة، الذي كان يعتمد على الانتقام، إلى نظام به شيء من التسامح والإنسانية، وكان ذلك بداية من القرن 18.

4ـ المرحلة الحديثة

انتشر أمر فعل الجرائم في منتصف القرن 19، وظهرت نظرية حديثة في إيطاليا كانت تُعرف باسم “المدرسة الواقعية”، وكانت تعتمد على الاهتمام بالشخص الجاني أولًا، ثم بعد ذلك الأفعال المادية.

اتبعت هذه النظرية مبدأ الإجبار، وبعدت عن حرية الاختيار، وكانت تبحث في أن ما دفع الجاني إلى فعل جريمته هو الدافع نفسي، وظروف المعيشة، والبيئة المحيطة به ما ساعده على ذلك.

اعتمدت على أخذ التدابير الوقائية التي تمنع الجاني هذا الفعل، وقد تم التوضيح أن هذه النظرية بإمكانها التنبؤ بمدى الخطورة الإجرامية التي قد تصدر عن الشخص قبل فعله الجريمة، وكان لذلك أساسًا من دراسة الأمور النفسية والاجتماعية المحيطة بالمجرم وعلاجها.

أهمية القانون الجنائي

في إطار إجابتنا عما هو القانون الجنائي، يجب المعرفة الجيدة بأهمية القانون الجنائي، والغاية التي تم من خلالها استمداد فكرة القانون الجنائي، والأهمية تتبين في الآتي:

1- حماية مصالح الفرد والمجتمع

إذا تم ترك المجتمع دون قانون، لم يتمكن أي فرد من حماية مصالحه، فالقانون من يحمي الفرد، والمجتمع من حدوث الكوارث والمصائب.

اقرأ ايضا / مكتب قضايا المخدرات | اشهر محامي قضايا المخدرات بالقاهره

2- توفير الأمان للفرد والمجتمع

يستطيع كل فرد ممارسة عمله دون الخوف من الجرائم، لأن كل شخص على وعي كافٍ بأن من يقوم بفعل جريمة، سوف يلقى عقوبته، مما يساعد على بث شعور الطمأنينة للفرد.

3- نشر العدالة بين الأفراد

يعرف الناس أن لا فرق بين شخص وآخر أمام القانون، وأن الجميع سوف يحاسبون على أعمالهم، ومن لا يفعل شيء بالطبع لا يعاقب، والعقاب فقط يقع على مرتكبي الجرائم.

4- مكافحة الجرائم

تتمثل أهمية القانون الجنائي الأساسية في مكافحة الجريمة، والمحاولة قدر الإمكان على منع وقوع الجريمة قبل حدوثها، وذلك من خلال أخذ التدابير اللازمة لمنع وقوع الجرائم.

اقرأ ايضا / اشهر محامي جنائي في مصر المحامي / عبد المجيد جابر

أساليب تطبيق القانون الجنائي

هناك أساليب كثيرة قد اتبعها القانون الجنائي من أجل تطبيق العدالة بين الأفراد، والحد من فعل الجرائم في المجتمع، ويمكن توضيحها من خلال الحديث عما هو القانون الجنائي، وهذه الأساليب هي:

  • القصاص: ويشتمل هذا الأسلوب على سحب الحقوق المدنية من المجرمين بشكل مؤقت في حالة إذا قاموا بمخالفة القانون، أي أن القانون يحافظ على حرية الإنسان، ولكنه إذا خالف القانون يتم حبسه، وجناية القتل يصل بها العقاب إلى القصاص.
  • الردع: ويعني فرض عقوبة على المتهم تعود بالفائدة عليه من حيث إنها تجعله لا يعود إلى الجريمة مرة أخرى، ويكون من أساليبه الحبس، أو قد يتم فرض مبلغ من المال على المجرم ويلزم بدفعه.
  • إعادة التأهيل: يساعد هذا العقاب على تحويل طاقة المجرم من سلوك عدواني يتم استغلاله في الجرائم، إلى الأشغال العامة مما يمنحه فرصة اكتساب خبرة في مجال معين، ويستطيع من خلال العقوبة الحصول على عمل بعد انتهاء العقوبة.
  • التعجيز: ويكون هذا العقاب متمثلًا في النفي، أو منع المجرم من العودة إلى مكان ارتكاب الجريمة مرة أخرى، ويكون بالحبس الدائم مدى الحياة.
  • التعويض: تخص هذه العقوبة جرائم النصب، والجرائم المالية، بحيث يلتزم المجرم دفع مبلغ مالي يستطيع من خلاله تعويض المجني عليه عما سرقه منه.

أقسام القانون الجنائي

ينقسم القانون الجنائي إلى قسمين وسوف نعرضهم من خلال الإجابة عما هو القانون الجنائي، والقسمان هما:

1- القصد الجنائي

هذا القسم خاص بالجرائم التي كان بها دافع، أي أن هناك ما دفع المجرم نحو ارتكابها، ويحتوي هذا القسم على جميع الجرائم التي يتم ارتكابها عن عمد، مثل (السرقة، والقتل عن عمد، …) وغيرها من الجرائم التي يتم التخطيط لها.

2- الفعل الجُرمي

هذا القسم يهتم بالأداة، والذي يعبر للقانون عن الدليل، وهو الشيء المادي، وقد يشتمل أمور معنوية مثل التهديدات بالكلام، أو الفعل، ويعتبره القانون وسيلة كافية نحو إدانة المتهم، وذلك الأمر في حالة وجود دليل فقط، ويفضل مجموعة من الأدلة.

مصادر القانون الجنائي

هذه المصادر التي سوف نقوم بذكرها من خلال الرد على ما هو القانون الجنائي، تختلف من دولة إلى أخرى، باختلاف المعايير الخاصة بكل دولة، فمثلًا التشريع الإسلامي يسير على القرآن والسنة، وأيضًا يعتمد على الفقهاء وقياسهم.

على هذا الأساس يمكننا القول ان القانون الجنائي يعتمد على العديد من المصادر، منها المباشر، والغير مباشر، والتي تتضح من خلال السطور التالية.

1- قوانين جزائية تتعلق بالتجريم والعقاب

هذه القوانين يحق فقط للسلطة التشريعية إصدارها، وتكون على شكل قواعد عامة، وهي المصدر الرئيسي لقانون العقوبات، فهما يكملان بعضهما البعض.

حيث إن المشرع يقوم بتحديد الأفعال التي يتم فرض العقوبات عليها، وجزاء من يرتكبها، ولا تتم المعاقبة للشخص ما دامت غير موجودة في القانون، وهذا يطلق عليه اسم مبدأ “لا جريمة ولا عقوبة إلا بالنص”.

2- الأنظمة الإدارية الجزائية

من الممكن إعطاء صلاحيات السلطة التنظيمية لرئيس الدولة، أو الإدارات المركزية، أو الإدارات العامة، أو الوزارات، بحيث يمنحها ذلك صلاحية إصدار القرارات، أو المراسيم، على الرغم من أن المتحكم في إصدار القوانين السلطة التشريعية، ويحاسب من يخالف الأوامر.

 

3- العرف

هذا المصدر يكون نابعًا من الجمهور حول القضية المراد الحكم بها، ولكن لا يتم الاعتماد على ذلك الأمر من البداية، وإنما يتم الاعتماد اولًا على التشريع المكتوب.

هذا المصدر يُصنف من المصادر الغير مباشرة، ويوجد أحكام مختلفة في قانون العقوبات، اعتمدت على مراعاة عادات المجتمع وأعرافه، وتقاليده.

4- القانون الدولي العام

عندما يعتمد القانون الجنائي في أحكامه على القانون الدولي العام، يكون ذلك بتحديد العقاب من خلال القوانين التي يجب تطبيقها على جميع الجنسيات، سواء كانوا من الوطن أو الخارج، ويحكم في تسليم المجرمين إلى بلادهم وغيرها من القضايا المختلفة.

5- الشريعة الإسلامية

يتم اللجوء إلى الشريعة الإسلامية حتى يتم معرفة معاني الألفاظ التي تكون متواجدة في القانون الجنائي، فهي تُعد مرجعًا للمشرع الذي يقوم بوضع القوانين معتمدًا في وضعها على الدين.

اختصاصات القانون الجنائي

يتم التعرف إلى ما يختص به القانون الجنائي في مجال الإجابة عما هو القانون الجنائي، حيث إن القانون الجنائي يتمتع بالصلاحية الذاتية، والشخصية، والإقليمية، ومعنى ذلك أن:

1ـ التخصص الذاتي

يعني أن القوانين الجنائية يتم تنفيذها على من ارتكب الجريمة التي تخص البلاد سواء قام بارتكابها داخل البلد أو خارجها.

2ـ التخصص الشخصي

يعتمد على معاقبة من ارتكب جريمة خارج البلاد على جريمته، دون النظر إلى أنه كانت الجريمة في البلد أو خارجها.

3ـ التخصص الإقليمي

يحمل العقاب هنا جميع أجناس الذين يقومون بارتكاب الجريمة داخل البلد، سواء كان من جنسية البلد أو أجنبي عنها، وما يهم هنا فقط أن الجريمة قد وقعت داخل البلاد.

اقرأ ايضا / اشطر محامي في قضايا الاموال العامه وقضايا المخدرات

صفات يجب توافرها فيمن يريد العمل في القانون الجنائي

إذا كنت من الأشخاص الذين يميلون نحو دراسة القانون الجنائي، فلا بد من توافر بعض الصفات الهامة، والتي سوف نقدمها في إطار عرض إجابة ما هو القانون الجنائي:

  • يجب الإلمام والمعرفة الجيدة بدراسة القانون الجنائي.
  • يجب معرفة الأدوار التي توجد داخل النظام القضائي.
  • يجب أن يكون لديكَ القدرة على التفكير النقدي، والتمتع بمهارة التحدث الجيد.

يجب على من يريد دراسة القانون الجنائي توافر مهارة القدرة التحليلية في شخصيته، والنزاهة، والقدرة على الإقناع، والاهتمام بتفاصيل الأمور، والاستطاعة على التواصل مع الآخرين.