استشارات قانونيه مصريه , زواج وطلاق الاجانب, تأسيس الشركات في اسرع وقت واقل تكلفه , القضايا التجاريه ,كتابة توثيق عقود زواج عرفي شرعي , قضايا محكمة الاسره , تأسيس الشركات , تقنين اقامات الاجانب , القضاء الاداري , القضاء المدني , قضايا الجنايات والجنح

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة

0 46

تعتبر حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة من المواضيع الشائقة التي تشغل بال الكثير من السيدات، حيث بعد حدوث خلافات زوجية بين الزوجين واتخاذهم قرار الانفصال بشكل نهائي يصبح الأمر صعب جدا خاصة في حالة وجود أطفال بينهم

لذلك يبحث العديد من السيدات عن حضانة الأطفال خاصة في حالة موت زوجها ففي تلك الحالة تسقط حضانة الطفل من قبل الأم وتنتقل إلى أحد أفراد عائلة الأم أو الأب، وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال حيث سنجيب كافة أسئلتك عن موضوع حضانة الأطفال خاصة بعد زواج الأم عند موت زوجها.

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة
حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة

تبحث الكثير من السيدات الأرامل عن حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة حيث يمكن أن نفرق بين حضانة الأم أو وصايتها من جهة آثر زواج الأم الأرملة على الاحتفاظ بحضانة ووصاية أطفالها، حيث بالنسبة للحضانة فهي تسقط في حالة إذا تم الزواج بغير محرم من الأطفال وذلك وفقا إلى الفقه والقانون.

ففي حالة إذا تزوجت الأم الحاضنة بغير محرم لأبنائها، ودخل بها تسقط الحضانة التي تمتلكها وتنتقل فورا إلى من يمتلك الحق بشكل قانوني في الحضانة من نساء الأسرتين، ومن الجدير بالذكر أنه يجب أن يطالب من يمتلك الحق في الحضانة لمدة سنة فقط من تاريخ علمه بزواج الأم، فإذا لم يقوم بالمطالبة بالحضانة دون عذر بعد علمه يسقط حقه في حضانة الأطفال.

وصية الأم 

أما فيما يخص وصاية الأم الأرملة فإن الولاية على أموال اليتامى تكون ملك للجد، ففي حالة إذا كان الجد غير موجود أو عاجز أو لا يمتلك القدرة على إدارة الأموال فتنتقل حينها الوصية للأم، أما في حالة إذا تزوجت الأم فلا ينتج عن هذا الزواج أي أثر حيث لا تسقط الوصاية بزواج الأم.

وتنص المادة 94 من القانون المصري أن ليس للقاضي حق في عزل الوصي المختار إذا كان عدلا له القدرة على القيام بالوصاية،
وينص القانون المصري أيضا أن للقاضي حق في عزل الوصي إذا ثبتت خيانته.

حالات سقوط الحضانة عن الأم

بالإضافة إلى عرضنا حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة، نقدم لك بعض الحالات التي تسقط فيها حضانة الأم عن أطفالها،
وذلك وفقا إلى قانون الأحوال الشخصية، ومن تلك الحالات ما يلي:

  • زواج الأم من شخص أجنبي لا يعرفه أبنائها.
  • إصابة الأم بأي مرض يمكن أن يجعل الأطفال في خطر.
  • يمكن أن تسقط حضانة الأطفال في حالة إذا تورطت الأم في قضايا مخلة بالآداب العامة.
  • أن لا تمتلك الأم الأهلية الكاملة حيث يمكن أن تسقط الحضانة عن الأم في حالة إصابتها بأي مرض نفسى أو عقلي.
  • أن يرسب الأبناء في الدراسة.
  • إهمال الأم في رعايتها للأطفال وأن يكون الأطفال في حالة سيئة.
  • أن تكون الأم تتعاطى المواد المخدرة.
  • أن تمتنع الأم عن منح الأب حقه في رؤية أبنائه بعد أن يصدر حكم بذلك أو في حالة أن تمتنع الأم عن الذهاب في الموعد المحدد للرؤية لثلاث مرات بشكل متتالي.
  • أن تتعرض الأم للإصابة بأي مرض معدي ويمكن أن يصاب به الأطفال.

ترتيب من يمتلك الحق في حضانة الأطفال من النساء

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة
حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة

بعد أن قدمنا حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة نقدم لك ترتيب من يمتلك الحق في حضانة الأطفال من نساء عائلة الأم والأب ويكون الترتيب كالتالي:

الأم، بعدها تأخذ الحضانة أم الأم، بعدها أم الأب، ثم يأتي بعدها الأخوات الشقيقات، ثم أخوات الأم، وبعدها أخوات لأب،
وتليها ابنة الأخت الشقيقة، ثم بنت الأخت لأم، ويمكن أن تمتلك الحضانة الخالات الشقيقات، بعدها خالات الأم، ويليها خالات الأب،
ثم بنت الأخت للأب، وتليها بنت الأخت الشقيقة. 

الشروط التي لا بد من توافرها في حاضنة الأطفال من النساء

بالإضافة إلى تقديمنا المعلومات اللازمة عن حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة، نعرض لك مجموعة من الشروط التي يجب أن تتوفر لكي تتمكن نساء علية الأم أو الأب أن تمتلك حضانة الأطفال، ومن تلك الشروط ما يلي:

  • يجب أن تكون الحاضنة بالغة وعاقلة.
  • لا بد من أن تخلو الحاضنة من إصابتها بأي أمراض أو عاهات تمنعها عن حضانة الأطفال.
  • أن تتمتع الحضنة بأمانتها على المحضون حتى نضمن بأن الطفل لن يضيع عندها.
  • يجب ألا تكون الحاضنة متزوجة من أجنبي عن الطفل سواء أن دخل بها أو لم يدخل.

ما هي دعوى الحضانة؟

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة دعوى الحضانة هي عبارة عن دعوى ضم الطفل الصغير إلى من يهتم بتربيته ويشرف عليه، وفي حالة إذا حصلت الزوجة على الحق في حضانة الابن، فيعتبر من حق الزوج أن يرى طفله، وفي حالة إذا لم تسمح عدم سماح الأم لطليقها بأن يرى الطفل، ففي تلك الحالة يتمتع الزوج بحق أن يرفع دعوى رؤية لطفله.

الشروط التي يجب توفرها لرفع دعوى حضانة

بعد عرضنا بعض التفاصيل عن حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة نقدم بعض الشروط والصفات التي من الضروري أن تتوافر في الحاضن لكي يتمكن من أن يحصل على حضانة الأطفال ويقوم برعايتهم وتربيتهم بالشكل السليم، وقد حددت تلك الصفات والشروط نظام الأحوال الشخصية، وهناك مجموعة من الشروط المطلوبة حتى تقوم المحكمة بقبول دعوى حضانة الأطفال، ومنها التالي:

  • أن يكون هناك نزاع حاصل على الحضانة والذي يتطلب أن يتم رفع دعوى أمام المحكمة.
  • يجب أن تتوفر الشروط الخاصة بالحاضن مثل أن يمتلك الأهلية الكاملة وأن يكون قادر على الاعتناء بالطفل المحضون ويقوم بتربيته ورعايته بطريقة جيدة.
  • يلا بد من أن يكون الحاضن سليم وخالي من أي أمراض معدية وخطيرة.

الشروط اللازمة لرفع دعوى حضانة

  • في حالة إذا كانت الأم هي الحاضنة فيجب ألا تكون متزوجة من زوج أجنبي عن أبنائها،
    وذلك إلا في الحالات التي يحكم فيها القاضي بأن ذلك يعتبر أصلح للمحضون.
  • في حالة إذا كان الحاضن رجل بلا بد من أن يكون محرم بالنسبة للابنة الأنثى،
    كما يجب أن يتم توضيح من يمكن أن يصلح للحضانة من السيدات.
  • يشترط أن تتوفر كل الشروط التي تطلبها الدعوى القضائية عامة وهي الصفة والأهلية والمصلحة المشروعة.

تابع المزيد: أهمية الحصول على استشارات قانونية سريعة

ما هي دعوى الرؤية؟

حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة
حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة

هي عبارة عن دعوى يجوز أن يقوم كلا من الأب والأم أو الأجداد في حالة إذا لم يتواجد الأبوين بها عن طريق طلب الحكم بالتمكين من رؤية طفله الذي يمتلك حضانته أحد الطرفين، تعود حضانة الابن إلى والده في حالة فقد من يسبقه في ترتيب حضانة الطفل، ويوجد بعض الشروط التي يجب أن تتوفر حتى يتمكن الحاضن الرجل من الاستمرار في حضانة الطفل منها أن يتمكن من تربية الطفل وأن يتمتع بصحة جيدة وأن يكون أمين على الطفل.

وفي ختام هذا المقال نكون قد عرضنا عليك كل ما قد تحتاج معرفته عن حضانة الأطفال بعد زواج الأم الأرملة وكل ما يخص موضوع حضانة الأولاد وشروطه.

اترك تعليقا