استشارات قانونيه مصريه , زواج وطلاق الاجانب, تأسيس الشركات في اسرع وقت واقل تكلفه , القضايا التجاريه ,كتابة توثيق عقود زواج عرفي شرعي , قضايا محكمة الاسره , تأسيس الشركات , تقنين اقامات الاجانب , القضاء الاداري , القضاء المدني , قضايا الجنايات والجنح

ازاي نثبت نسب الطفل لأبيه!؟

ازاي نثبت نسب الطفل لأبيه!؟

0 100
ازاي نثبت نسب الطفل لأبيه!؟
الطفل يثبت نسبه من خلال “الفراش”حتى لو كان نتيجة زواج عرفي أو علاقة غير شرعية
اولا أثبات نسب الطفل لأبيه لو لم يكن هناك زواج
في الحالة ده الأم بتلجأ لشهادة شهود لتأكيد علاقة الزواج، أو من خلال إثبات الإقامة مع الزوج في منزل زوجية، وبعد ذلك تطلب الام إثبات نسب الأب عن طريق شهادة الشهود عن مكان كانا يتلاقان فيه، أو قرينة تثبت اختلائهما ببعضهما داخل غرفة مغلقة.
ثانياً في حالة دعوى النسب المستندة إلى زواج عرفي، فلا يشترط في إثبات عقد الزواج العرفي تقديم هذا العقد بل يكفي أن يثبت بالبينة حصوله وحصول المعاشرة الزوجية في ظله، باعتبار البينة الشرعية هي إحدى طرق إثبات النسب، كما أنه ليس بلازم أن يشهد الشهود بحضور مجلس ذلك العقد العرفي، بل يكفي أن يشهدوا بعلمهم بحصوله لأن الشهادة بالسمع جائزة.
وفي جميع الأحوال إذا رفض المدعى عليه الحضور، تطلب منه المحكمة بتحليل الحمض النووي “DNA”، وهو طلب غير ملزم، فإذا ثبت من خلال التحليل أنه الأب البيولوجي، تحكم المحكم بإثبات النسب.
و إذا رفض المدعى عليه الاب إجراء التحليل، يكون للقاضي سلطة تقديرية في إثبات النسب، ثم تعطي المحكمة للأب حق الاستئناف بعد ذلك.
وبكدا يصدر الحكم باثبات نسب الطفل لأبيه لان ده ابسط حقوق الطفل التي اقراها قانون الطفل
ازاي نثبت نسب الطفل لأبيه!؟

ازاي نثبت نسب الطفل لأبيه!؟

إجراءات أثبات النسب.!؟

مراحل وإجراءات لابد أن تتبع لإقامة دعوى “إثبات نسب” أمام محكمة الأسرة.
أولاً : تبدأ بتقديم طلب رفع دعوى “إثبات نسب”، لمكتب التسوية الموجود بمحكمة الأسرة
ثانياً : إذا لم يتم الفصل فى المشكلة وديًا، أمام الخبيرين النفسى والاجتماعى بمكتب التسوية، يتم التقدم بطلب آخر لإقامة دعوى قضائية أمام نفس المحكمة، ويرفق بها صورة لقيد الطرفين، لبيان ما إذا كان الولد أو مجموعة الأولاد مسجلين فى دائرة الأحوال المدنية إلى الأب من الأم “الزوجة” من عدمه.
ثالثا : إرفاق عقد الزواج للطرفين إن كان موجودا، ثم إحالة الأطفال إلى اللجنة الطبية لتقدير أعمارهم، وفى حالة عدم إقرار المدعى عليه بادعاء المدعية «وإنكار النسب»، يتم إحالة الأطفال إلى لجنة طبية بمصلحة الطب الشرعى، لفحص الحامض النووى “DNA”.
رابعا: إذا حصل التصادق بين الطرفين على الزوجية والدخول وبنوتهم للأطفال، أو جاء تقرير مصلحة الطب الشرعى، بتطابق الحامض النووى مع الأب، فتكون الفقرة الحكمية كالآتى “الحكم بثبوت نسب الولد إلى والده المدعى عليه من فراش الزوجية للمدعية وكونه “نوع الطفل” و”ديانة الطفل”، و”حالته الاجتماعية”، ومن مواليد “يوم – شهر – سنة”، ويتم ذكر دائرة الأحوال المدنية التى ينتمى إليها والده.
وهكذا يثبت نسب الطفل لأبيه بقوة القانون

صيغة دعوى إثبات نسب من زواج عرفي

إنه في يوم الموافق / /
بناء على طلب السيدة / ……………. ومحلها المختار مكتب /عبد المجيد جابر المحامي.
انتقلت أنا محضر محكمة الجزئية حيث اعلنت :-
السيد /……… المقيم ………… مخاطبا مع /
وأعلنته بالاتي:-
الطالبة زوجة للمعلن إليه بصحيح العقد الشرعى بموجب عقد زواج عرفى مؤرخ / / موقع علية من الطالبة والمعلن إليه وقد شهد على ذلك العقد شاهدين عدول هما كل من السيد/ —– ، والسيد /——- ومازالت الطالبة في عصمة وطاعة المعلن إليه.
وحيث أنة قد دخل بالطالبة وعاشرها معاشرة الأزواج وقد رزقت منه على فراش الزوجية الصحيحة بصغير يدعى —– .
وحيث أن الطالبة دعت المعلن إليه بقيد واقعة ميلاد صغيرة بمكتب صحة —– لكونه هو المكتب المختص إلا أنه أنكر نسب الصغير إليه بحجة أن عقد الزواج المبرم بينهما هو عقد زواج عرفى .
وحيث أن المقرر شرعا أن الزواج ينعقد بإيجاب وقبول ويصير صحيحا بالشهود ولم يكن بها أي موانع من موانع الزواج الشرعية ، ولم يكن من اشتراطات إثبات النسب توثيق عقد الزواج لكون الولد للفراش ، لذا فهي تقيم تلك الدعوى للقضاء لها بإثبات نسب صغيرها من المعلن إليه .
بناء عليه
أنا المحضر سالف الذكر قد اتنقلت بتاريخة أعلاه إلى حيث محل إقامة المرغوب في إعلانه وسلمته صورة من هذة الصحيفة وكلفته الحضور أمام محكمة —— الابتدائية الكائنة —–
وذلك بجلستها التي ستنعقد بسراياها علنا ابتداء من الساعة الثامنه من صباح يوم —- الموافق / / أمام الدائرة —- وذلك لسماعة الحكم بإثبات نسب صغيرها —- من المعلن إليه وأمره بعدم التعرض لها فى ذلك ، وإلزامه بالمصروفات ومقابل أتعاب المحاماة ، مع حفظ كافة حقوق الطالب الأخرى من أي نوع كانت .
ولأجل العلم
مؤسسة حورس للمحاماة والاستشارات القانونية
01129230200
اترك تعليقا