"> أشهر محامي في قضايا الاحوال الشخصيه – مؤسسة حورس للمحاماة

 أشهر محامي في قضايا الاحوال الشخصيه

 أشهر محامي في قضايا الاحوال الشخصيه

مع إنتشار المشكلات الزوجية، والأسرية على المستوى المصرى، والعالمى فأصبحت قوانين تنظيم مشكلات الأسرة هى محط الإهتمام الأكبر أمام ساحات التقاضى، ومع هذا الزخم، والتزاحم، وتكدس القضايا يقف صاحب المشكلة فى حيرة، وتردد خوفاً من عدم حصوله على كافة حقوقه القانونية، هنا يبحث كلا الزوجين عن إيجاد حلول بدون خسائر.

أولاً :- حقوق الزوجة

 عند وقوع الطلاق الرضائي تستحق الزوجة نفقة العدة، والمتعة، والمنقولات الزوجية المثبته بـ،قائمة المنقولات، كما تستحق حضانة الأطفال، وكذلك مسكن الزوجية.

الطلاق أم الخلع

وعن إختيار الطريق القانوني المناسب لإنهاء العلاقة الزوجية تختلط الأمور على الزوجة، وتقع في تخبط ما بين دعوى الطلاق، ودعوى الخلع، وأيهما أصلح لها، و تكون في حاجة لمعلومات مبسطة للمفاضلة بين الطريقين.

نفقة الصغار، وإثبات دخل الزوج، والحضانة، و مسكن الزوجية

* تسعى الزوجة للحصول على كافة نفقات الأطفال من أبيهم، لإعانتها على رعايتهم.

*يعتبر إثبات دخل الزوج الحقيقي من أهم المشكلات التي تواجه الزوجة في دعاوى النفقة، حيث يتلاعب بعض الأزواج في مفردات دخله للإطاحة بنفقات الأطفال.

* كما تهدف الزوجة دائماً لتقنين حضانة الأطفال.

* كما يكون مسكن الزوجية عرضه للضياع فى حالة عدم تقنين وضعه القانوني .

تبديد المنقولات

وفي أحيان أخرى تسعي الزوجة لإسترداد منقولاتها الزوجية “القايمة/ قائمة العروسة” في حالة إستيلاء الزوج عليها.

ثانياً:- حقوق الزوج

الطاعة و النشوز

  • للزوج على زوجته منذ عقد الزواج المثول للطاعة في كافة الشئون الزوجية، وعدم مغادرة منزل الزوجية دون إذن الزوج.
  • ويحق للزوج إنذار الزوجة بالدخول في طاعته، والعودة لمسكن الزوجية إذا غادرته دون إذنه، وموافقته، وإمتنعت عن العودة.
  • وفي حالة عدم عودتها لمنزل الزوجية بعد الإنذار، تعد في نظر القانون، والشرع ناشزًا، ولا تستحق نفقة من الزوج، بما لا يؤثر على نفقة الأطفال.

رؤية الأطفال

*يحق للأب رؤية أطفاله بشكل دائم، ومستمر.

* وعند إمتناع الأم عن تمكينه من رؤية صغاره بشكل ودي فيحق له إقامة دعوى لتمكينه من الرؤية.

*تحكم المحكمة لصالح الأب بتمكينه من رؤية صغاره ثلاثة ساعات أسبوعياً بأحد المقار المعتمدة قانوناً للرؤية.

سقوط الحضانة

تسقط حضانة الأطفال عن الأم في عدة حالات، ومنها:-

1- بلوغ الأطفال السن القانوني للحضانة، وهنا يمكن تخيير الطفل ما بين البقاء مع الأم، أو الإنتقال للمعيشة مع الأب.

2- زواج الأم بعد الطلاق من شخص أجنبي “شخص آخر خلاف الأب”.

3- ثبوت سوء سمعة الأم، أو سلوكها الأخلاقي، أو فقدانها للأهلية.

4- إمتناع الأم عن تنفيذ حكم الرؤية.  

لدينا الحل

نحن نملك جميع الأدوات، والخبرات، والسبل التي ستعيد لك/ـي كافة حقوقك القانونية المسلوبة؛ فقد مر علينا العديد، والعديد من المشكلات في هذا الشأن، وكنا دائماً نتميز عن غيرنا بإختيار أقصر الطرق، وأسرعها وصولاً لجلب لحقوق عملائنا الكرام بشكل كامل دون التنازل عن بعضها.

* فلدينا نخبة متخصصة من المحامين، والمستشارين القانونيين في المنازعات الأسرية “الطلاق – الخلع – نفقات الصغار- مأكل، وملبس – أجر حضانة – نفقات الزوجية – مسكن الحضانة – الرؤية – الطاعة، والنشوز- ضم الحضانة – نقل الحضانة – إسقاط الحضانة – مصروفات العلاج – مصروفات المدارس – إسترداد الشبكة – قائمة المنقولات ….. الخ”

لا “تتحير/ تتحيري” ونحن “ندعوك / ندعوكي” للتواصل معنا، وسوف تجد أفضل الحلول القانونية. 

محامي شرعي
محامي شرعي امام محاكم الاسره

مؤسسة حورس للمحاماه والاستشارات القانوني
للتواصل عبر الهاتف واتس آب وفايبر

   من خارج مصر                00201129230200

   من داخل مصر                 01129230200



اترك تعليقاً

error: تواصل مع مؤسسة حورس للمحاماة 01129230200